Follow Us
Home » آراء وقضايا » 7 طُرق مذهلة لبناء علاقات طويل الامد مع الزبائن
7 طُرق مذهلة لبناء علاقات طويل الامد مع الزبائن
7 طُرق مذهلة لبناء علاقات طويل الامد مع الزبائن

 

7 طُرق مذهلة لبناء علاقات طويل الامد مع الزبائن – إن كنت تدير مشروعاً تجارياً منذ فترة قصيرة، لا بد أنك قد استنتجت مدى

صعوبة كسب عميل جديد، وقد تكون قد أنفقت بعض المال والوقت لتسويق منتجاتك على أمل بيع ولو قطعة واحدة من منتجاتك. 

 

قد تكتمل عملية الشراء بالفعل من قبل العميل، ولكن ليس هناك ما يضمن عودته لشراء المزيد، لهذا فإن الاحتفاظ بالعميل أو

الزبون لفترة طويلة يُعتبر من أهم الأمور التي تمتلكها أي شركة.

نورد هنا 7 طُرق يُمكن من خلالها الحصول على أكبر عدد من الزبائن على المدى الطويل:

  1. جذب العملاء من خلال البريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي من خلال التواصل معهم باستمرار وزيادة اهتمامهم نحو الشركة ومنتجاتها.

ويُوفر موقع Hull  برامج للشركات لتعزيز تفاعلها مع الزبائن، حيث يُوجد العديد من الأدوات التي تُمكّن الشركات من جمع

المعلومات واستخدامها لتقوية علاقات الشركات مع زبائنها.

  1. السماح للزبائن بتجربة العلامة التجارية الخاصة بالشركة، فعندما يتمكن الزبون من مشاهدة المنتجات على أرض الواقع والتواصل مع فريق العمل، سيشعرون بصلة أقوى مما  لو كانوا قد اشتروا المنتجات عبر الموقع الإلكتروني فقط.

يُمكن مقابلة الزبائن شخصياً، وذلك من خلال استخدام تقنيات التسويق التجريبية للإعلان والدعوة والمتابعة أيضاً.

من التقنيات التي يُمكن استخدامها لهذا الغرض منصة AnyRoad التي تُتيح جدولة وتسجيل نشاط الزبائن بالكامل، كما انه يجمع ردود فعل الزبائن.

 

كما تسمح المنصة للمعجبين بمشاهدة منتجات الشركة والتعرف عليها، ويتم تسجيل جميع النشاطات لاستخدامها لاحقاً في

بناء علاقات قوية وطويلة الأمد بين الزبون والشركة.

 

قد يهمك ايضا“6 طرق تجعل عملك أكثر كفاءة”

  • فهم علاقات الزبائن مع الشركة، فمن أجل تقديم أفضل خدمة يجب معرفة أكبر قدر من المعلومات عن العميل ويُمكن

         استخدام أدوات خدمة CrazyEgg التي تُقدم خرائط عن المناطق الأكثر انجذاباً نحو الشركة ومنتجاتها.

 إلى جانب الخرائط فإن هذه الخدمة تحمل العديد من الميزات، حيث يُمكنها تسجيل عدد النقرات التي تمت على الخيارات

 المتاحة في موقع الشركة، وما هي أكثر الخدمات التي تمت زيارتها على الموقع الخاص بالشركة.

 

  • معرفة تأثير وسائل التواصل الاجتماعي على الزبائن، فعندما يتم الحديث عن الشركة من خلال وسائل التواصل الاجتماعي،

           سنجد أن البعض مهتم بالشركة وما تُقدمه والبعض الآخر لا.

ولهذا يجب التركيز على التواصل مع العملاء الذين يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي لتعزيز العلاقات معهم.

  • جذب عملاء جُدد نحو منتجات الشركة، حيث أن جميع الزبائن يرغبون بالعثور على منتجات وخدمات تُضيف قيمة لحياة

        المستهلك، ولهذا يجب وضع إستراتيجية لبناء علاقات مع العملاء تضمن ولاءهم نحو الشركة.

وحتى يتم كسب عملاء جدد يجب عرض تجارب العملاء السابقين، مما يجعل العملاء الجدد يرغبون بشراء وتجربة منتجات

الشركة.

  • جعل العميل يشعر بأنه مميز لدى الشركة، ويُمكن للشركات الصغيرة تحقيق هذا الأمر، فمع نمو النشاط التجاري تُصبح

         الشركة كبيرة بحيث يصعُب معرفة كل زبون.

ومن أجل هذا يجب إنشاء قاعدة بيانات خاصة بالشركة تشمل معلومات عن العملاء ومتى تمت عملية الشراء الأولى، مع إضافة

بعض التفاصيل والملاحظات الصغيرة، من أجل التواصل مع الزبون المميز.

وتُوفر خدمة MongoDB تتبع تفاعل الزبائن وتسمح بتسجيل نشاطاتهم مع التاريخ، كما تمنح الفرصة لعمل محادثات بين الشركة والزبون.

 

  • الرد على الزبائن واستفساراتهم، وهو أمر مهم لبناء العلاقات مع الزبون، حتى لو كان الزبون ممن يمتازون بأنهم الأكثر ولاءً

          للشركة.

ربما يحتاج العميل إلى التبليغ عن مشكلة ما، وهنا يأتي دور الشركة بالرد عليه بسرعة والاهتمام بمشكلته، وهذا لتجنب

خسارة زبون يقوم بشراء المنتجات من الشركة باستمرار.

ويجب الانتباه إلى الإشارات التي تتم عبر مواقع التواصل الاجتماعي لاسم الشركة، وذلك بهدف متابعة شكاوى الزبائن إن وُجدت،

فإهمال هذه النقطة لا يجعل الشركة تفقد زبائنها فقد بل من المُمكن أن تخلق خوف لدى الزبائن المحتملين أو الجدد.

 

إن جميع الشركات تعمل بجِد للحفاظ على زبائنها، وجعلهم يشترون المنتج أكثر من مرة، إلا أن الحفاظ على هؤلاء الزبائن قد

يكون صعباً، لهذا وباتباع الخطوات السابقة، تستطيع أي شركة الحفاظ على زبائنها وكسب زبائن جدد.

كما يُمكن للطرق السابقة معرفة المزيد عن المهتمين بالشركة ومنتجاتها، والتوصل إلى استراتيجيات تسويق أفضل.

 

Share

Leave a Reply

You must be logged in to post a comment.